إقتصاداستثماراتوطني

الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي تعتزم توسيع استثماراتها في الجزائر

أكد رئيس الهيئة العربية للإستثمار والإنماء الزراعي محمد عبيد المزروعي، التزام هيئته بمرافقة مسعى الجزائر في التوجه نحو تحسين القطاع الفلاحي وتنويع إنتاجه، من خلال تعزيز استثمارات الهيأة في الجزائر. حسب ما جاء في بيان الوزارة.

وأوضح البيان، أن وزير المالية لعزيز فايد إستقبل أمس، بمقر دائرته الوزارية، رئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي ، محمد بن عبيد المزروعي، على رأس وفد مهم من هيئته. وقد شكل اللقاء فرصة لبحث ومناقشة واقع وآفاق التعاون بين الجزائر والهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي، قصد تشجيع الاستثمار الفلاحي ودعم الديناميكية التي أطلقتها بلادنا بخصوص التنويع.

وبهذه المناسبة، أكد فايد على الأهمية التي توليها الجزائر لتطوير القطاع الفلاحي، الذي يندرج في صلب الإستراتيجية الوطنية للتنويع والإنعاش الاقتصادي. وقد ازدادت أهمية تطوير هذا القطاع في ضوء السياق الدولي الذي يتسم بتقلبات في التموين ببعض المواد الغذائية الأساسية، مما أدى ببعض الدول إلى مواجهة انعدام الأمن الغذائي بشكل كبير.

وفي هذا الإطار، دعا الوزير المالية الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي إلى بذل مجهودات أكبر من أجل دعم تطوير القطاع الفلاحي في البلدان العربية لاسيما الجزائر التي انخرطت في عملية تحسين مناخ أعمالها سيما من خلال إعادة النظر في الإطار القانوني المنظم للاستثمار والعقار الاقتصادي والفلاحي لغرض منح تسهيلات وتحفيزات أكثر للمستثمرين الوطنيين والأجانب على حد سواء .يضيف نفس المصدر.

هذا وشدد فايد على أهمية قيام الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي بمواصلة تعزيز دعمها فيما يتعلق بنقل المعارف وتعزيز القدرات من أجل مرافقة المزارعين الجزائريين لتبني أحسن الممارسات الدولية في مجال الإنتاج الزراعي.

من جهته ثمن المزروعي الجهود التي تبذلها الجزائر لإرساء أسس تنمية فلاحية مستدامة مؤكدا التزام هيئته بمرافقة هذا التوجه نحو تحسين القطاع الفلاحي من خلال تعزيز استثمارات هيئته في الجزائر.

وتجدر الإشارة إلى أن الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي هي هيئة عربية مالية، أنشئت سنة 1976 بهدف دعم الإنماء الفلاحي بالبلدان العربية من خلال دعم الشركات العاملة في هذا المجال ولها خبرة واسعة في مجال الاستثمار الزراعي والتحويل.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر + 6 =

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى