وطني

بداري يعطي إشارة انطلاق عمل الشبكة الوطنية للحوسبة المكثفة

أعطى، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، السيد كمال بداري، اليوم الثلاثاء إشارة انطلاق عمل الشبكة الوطنية للحوسبة المكثفة على مستوى مركز البحث في الإعلام العلمي والتقني ببن عكنون بالجزائر العاصمة.

وصرح الوزير خلال الزيارة التفقدية التي قادته الى مركز البحث في الإعلام العلمي والتقني، أن الشبكة الوطنية للحوسبة المكثفة تضم في مرحلتها الأولية “شبكة تتكون من أرضيات تابعة لـ8 جامعات موزعة عبر القطر الوطني”، مضيفا أن هذه الشبكة ستتفرع عنها 20 منصة أخرى قبل نهاية فبراير 2024.

وعن أهمية هذه الشبكة، قال وزير التعليم العالي أنها “ستسمح بالاستجابة للطلب المتزايد على تطبيقات الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة، إلى جانب عصرنة العمليات ذات الصلة والتوجه نحو المحاكاة الرقمية”. مشيرا إلى أن “مكتب الدراسات التابع لنفس المركز يتولى مهام تطوير نتائج البحث العلمي في مجال الذكاء الاصطناعي والأمن السيبرياني”.

كما عاين السيد بداري خلال هذه الزيارة التي تدخل في إطار حرص وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على تطوير مختلف مشاريع الرقمنة والذكاء الاصطناعي، سير عمل مختلف وحدات وأقسام مركز البحث في الإعلام العلمي والتقني، منها وحدة معالجة الرسومات المستعملة في الذكاء الاصطناعي وكذا مختلف أرضيات هذا المركز.

وفي سياق أخر كشف وزير التعليم والبحث العلمي، عن إنشاء مركز بيانات جديد لمركز البحث في الإعلام العلمي والتقني بمواصفات عالمية متطورة وعالية الجودة، سيدخل حيز الخدمة بداية من الفاتح نوفمبر القادم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − إحدى عشر =

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى