إقتصادوطني

تعرف على ما قاله عون حول افلاس بعض مؤسسات القطاع العام

قال وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني على عون، أن تمسك بعض المسؤولين في مؤسسات القطاع العام، بـنمط التسيير الاشتراكي ورفضهم مواكبة التسيير الجديد المبني على البحث العلمي والتنمية، كان وراء إفلاس كثير من المؤسسات، “هؤلاء سيحاسبون عن قريب”.

أعرب وزير الصناعة علي عون، عن صدمته الكبيرة خلال زيارة المؤسسة العمومية لإنجاز الغرف الصحراوية الجاهزة “كابراف” بعين مليلة ولاية أم البواقي، بسبب ما آلت إليه أوضاع هذا المجمع ” الذي كان في وقت من الأوقات يرضي كل احتياجات سوناطراك وكل الشركات البترولية”.

وأضاف،  “نرى كيف أضحت حالة بعض المؤسسات في القطاع العمومي الهام، بتهاون القائمين على تسييرها، ونتيجة ممارسات غير مبررة”، مستدلا خلال حديثه، بأوضاع مصنع”كابراف”، “اليوم المصنع يتخبط في بعض المشاكل وهذه المشاكل ليست وليدة غياب العتاد والآلات وإنما راجعة إلى سوء تسيير المسؤولين”.

كما شدد الوزير اللهجة ضد مسؤولي المؤسسة العمومية لإنجاز الغرف الصحراوية الجاهزة، مؤكدا “هؤلاء سيحاسبون عن قريب، لا أستطيع السكوت على هذه الوضعية، إنتاج غير موجود، سوء تنظيم والعمال غير راضيين ومطالبهم موضوعية”.

واستطرد الوزير قائلا “للأسف بعض مسؤولي القطاع العمومي لا يريدون التأقلم مع التسيير الجديد ولا يزالون متمسكين بالتسيير الاشتراكي الذي أقول وأؤكد قد انتهى، وعلينا  التفكير في إرساء نمط تسيير جديد مبني على الحوار بين الجميع، البحث العلمي والتنمية، وهذا من أجل تطوير المنتوج”.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 − 6 =

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى