وطنيإقتصاد

تنظيم الصالون الدولي للتمور من 15 إلى 18 نوفمبر بالجزائر

تنظم الغرفة الوطنية للفلاحة بالتعاون مع المنظمة العربية للتنمية الزراعية تحت رعاية وزارة الفلاحة و التنمية الريفية الصالون الدولي للتمور بالجزائر، تحت شعار: “تمورنا..أصالة و اقتصاد مستدام “،المزمع عقده من 15 إلى 18 نوفمبر 2023 بقصر المعارض الصنوبر البحري الجزائر.

وحسب بيان وزارة الفلاحة فقد شهدت شعبة التمور في الجزائر حركية ذات انعكاس جد ايجابي على الإنتاج كما و نوعا مما مكن من تعزيز مكانة منتوج التمور الجزائرية في الأسواق الدولية حيث أصبحت تمثل التمور الشعبة الفلاحية الأولى بالمناطق الجنوبية بأكثر من 16 مليون نخلة و ما يفوق 800صنف.

وتهدف هذه التظاهرة إلى تسليط الضوء على أهمية شعبة التمور كمورد اقتصادي هام و كذا لتعريف الثروة الجزائرية ذات مختلف الأصناف و الأنواع و التحسيس بأهمية هذه الثروة النباتية للحفاظ عليها و تثمينها من خلال تكثيف الإنتاج و منح الفرصة للفاعلين المحليين لاسيما منهم المرأة الريفية التي تساهم بقدر كبير في إنتاج و تثمين منتجات النخيل من تمور و أوراق و جذوع لإنتاج مختلف المشتقات ( عسل التمر، بن التمر، المدخلات العضوية ، الأثاث.. ).

كما تهدف ايضا هذه التظاهرة إلى ترقية صادرات التمور و مشتقاتها و إدراجها في الأسواق الدولية كمصدر إضافي للعملة الصعبة وتنويع الصادرات، فضلا عن  تثمين منتوج التمور لاسيما دقلة نور ذات الجودة العالية و شهرة عالمية.

وفي نفس السياق يتميز الصالون الدولي للتمور الذي يدوم ثلاثة أيام بمشاركة أكثر من 150 عارض من مختلف الفاعلين والمتدخلين في هذه الشعبة من منتجين و مخزنين و موضبين و محولين و مصدرين، كما سيشهد أيضا حضور عدة مختصين و خبراء و أساتذة و باحثين من اجل التطرق إلى عدة مواضيع تتعلق بتنمية هذه الشعبة.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة + ثمانية =

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى